الكتاب والسنة

كل شيء يكون وفق كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم


    الموعد الجنة

    شاطر
    avatar
    t1966a
    Admin

    المساهمات : 774
    تاريخ التسجيل : 01/12/2012
    العمر : 52
    الموقع : https://www.facebook.com/groups/183512361669940/

    الموعد الجنة

    مُساهمة  t1966a في الإثنين أكتوبر 22, 2018 12:56 am

    درس الإثنين (قافلة الدعوة ) 22. 10. 2018

    الموعد الجنة

    إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ (7) جَزَاؤُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ رَبَّهُ (Cool {البينة}. وقال تعالى : لَا يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلَّا الْمَوْتَةَ الْأُولَى وَوَقَاهُمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ {الدخان : 56 } , وقال تعالى : إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا (108) {الكهف}.

    من عرف اشتاق..
    و من اشتاق بذل..
    و من بذل هنا تعلم هناك
    فمع هذه الكلمات حثا و تشويقا و جذبا و ترغيبا إلى جنة الخلد..
    فيا عجبا!!
    قال ابن قيم الجوزية في كتابه "حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح":
    فيا عجبا.. من سفيه في صورة حليم و معتوه عاقل و باع جنة عرضها السماوات و الأرض بسجن ضيق بين أصحاب العاهات و البليات و مساكن طيبة في جنات عدن تجري من تحتها الأنهار بدور ضيقة آخرها الخراب والبوار و أبكارا عربا أترابا كأنهن الياقوت و المرجان بأخريات سيئات الأخلاق مسافحات أو متخذات أخدان و انهارا من خمرة لذة للشاربين بشراب نجس مذهب للعقل مفسد للدنيا و الدين و لذة النظر إلى وجه العزيز الكريم بالتمتع برؤية الوجه القبيح الدميم و سماع الخطاب من الرحمن بسماع المعازف و الألحان و الجلوس على منابر اللؤلؤ و الياقوت يوم المزيد بالجلوس في مجالس الفسق مع كل شيطان مريد.
    مقارنة
    قال الفضيل بن عياض:
    لو كانت الدنيا ذهبا يفنى و الآخرة خزفا يبقى لكان ينبغي أن تؤثر خزفا يبقى على ذهب يفنى فكيف و الدنيا خزف يفنى و الآخرة ذهب يبقى؟!
    قال ابن عباس رضي الله عنه:
    " ليس في الجنة شيء مما في الدنيا إلا الأسماء".
    الأسماء واحدة لكن كل شيء غير الأسماء مختلف.. المعنى..الشكل..الطبيعة..وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ۖ كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا مِن ثَمَرَةٍ رِّزْقًا ۙ قَالُوا هَٰذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِن قَبْلُ ۖ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا ۖ وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ ۖ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ
    و إليك بعض نماذج من النعيم و ساترك إليك أمر إجراء المقارنة بينه و بين نعيم الدنيا:
    1- عنب الجنة:
    عن ابن عباس رضي الله عنه في صلاة الكسوف قال الصحابة للنبي عليه الصلاة والسلام: يا رسول الله رأيناك تناولت شيئا في مقامك ثم رأيناك تكعكعت ( تراجعت عنه) فقال عليه الصلاة والسلام:" إني رأيت الجنة فتناولت عنقودا و لو أصبته لأكلتم منه ما بقيت الدنيا".
    سبحان الله و تبارك الله و تقدس الله وهذا العنقود كان مثله عند الصحابي الجليل خبيب بن عدي رضي الله عنه لما اسر حيث حبسه الكفار في بيت و قيدوه بالحديد فدخلت عليه جارية اسمها ماوية قالت فرأيت في يده عنقود عنب الحبة منه كرأس الرجل و ما في مكة يومئذ ثمرة و انه لموثق بالحديد!!
    لا شك أن هذا العنقود كان عنقودا من عناقيد الجنة كرامة منحها الله عز وجل للشهيد المبارك خبيب رضي الله عنه ربطا على قلبه و تسلية لروحه و نفسه.
    تأمل عبد الله بن عمر في عناقيد الجنة و ما ورد في صفتها فزاد في التفاصيل و قرب الصورة أكثر فأكثر فقال في مجلس له بالشام: إن عنقودا من عناقيدها من ها هنا إلى صنعاء!!

    2- شجر الجنة ونخيلها:
    شجر الجنة ما أحلاه من شجر!!شجرها غير شجر الدنيا و اسمع إلى تأكيد النبي عليه الصلاة والسلام و جزمه بأنه:" ما في الجنة شجرة إلا و ساقها من ذهب".
    هذا عن ساقها أما طولها فحدث و لا حرج و يكفيك أن تعرف:" إن في الجنة شجرة يسير الراكب الجواد المضمر السريع في ظلها مائة عام ما يقطعها".
    فيا ترى هل يتحمل عقلك التفكير في هذه العظمة؟! أو هل يخطر على بالك هذا النوع من خلق الله؟!
    و خذ فوق ذلك ما أخبرك به حميد بن هلال عن نخيل الجنة و يا له من نخيل : نخيل الجنة جذوعها ياقوت و عشها ذهب و سعفها حلل و ثمرها اشد بياضا من الثلج و الين من الزبد و أحلى من العسل.
    اغرس نخلة
    قال رسول الله عليه الصلاة و السلام: من قال سبحان الله العظيم و بحمده غرست له نخلة في الجنة".

    3- نساء الجنة:
    إنها الحور العين.. و ما الحور ؟!الواحدة منهن حوراء عيناء جميلة حسناء بكر عذراء جفنها فاتر حسنها باهر جمالها زاهر دلالها ظاهر كحيل طرفها عذب نطقها عسل ريقها عجب خلقها حسن خلقها زاهية الحلي بهية الحلل كثيرة الوداد عديمة الجفاء قد قصرت طرفها عليك فلم تنظر إلى سواك و تقربت إليك بكل ما وافق هواك لو برز ظفرها ليلا لطمس بدر التمام و لو بدا معصمها لأسر كل الأنام و لو ظهر سوارها ليلا لانمحى عن الكون الظلام هل أن تعلم أن زوجتك من الحور تدعو لك كل يوم اللهم أعنه على دينك و اقبل بقلبه على طاعتك و بلغه إلينا بعزتك يا ارحم الراحمين تدعو لك لكنك لا تسمع لان الغفلة سدت أذنك.
    • سبق و أن رغبك ابن عباس في خطبتها فقال: لو أن امرأة من نساء أهل الجنة بصقت في سبعة أبحر لكانت تلك الأبحر من العسل.
    : إن الرجل من أهل الجنة ليتكئ اتكاءة واحدة قدر سبعين سنة يحدث بعض نسائه ثم يلتفت الالتفاتة فتناديه أم لنا فيك نصيب؟!فيقول : من أنت؟ فتقول : أنا من الذين قال الله فيهم:" و لدينا مزيد" فيتحدث معها ثم يلتفت الالتفاتة فتناديه: أما لنا فيك نصيب؟ فيقول: من أنت ؟ فتقول: أنا من الذين قال الله عنهم:" فلا تعلم نفس ما اخفي لهم من قرة أعين".
    و بعد كل هذا الوصف اسمع صيحة التعجب التي أرسلها لك و لإخوانك الشباب الحسن البصري و جاء فيها: يا معشر الشباب... أما تشتاقون إلى الحور العين؟!
    هذا المهر فأين الخاطب؟!
    قال رسول الله عليه الصلاة والسلام:" من كتم غيظا وهو قادر على إن ينفذه دعاه الله على رؤوس الخلائق حتى يخيره من الحور العين يزوجه منها ما شاء".
    و قال عليه الصلاة والسلام:" للشهيد عند الله سبع خصال- منها- و يزوج اثنتين و سبعين زوجة من الحور العين".
    مهرها القرآن
    اشترى بعضهم حوراء بصداق 30 ختمة للقرآن فنام ليلة قبل إن يكمل ورده فرآها في منامه تقول:
    أتخطب مثلي و عني تنام و نوم المحبين عنا حرام
    لأنا خلقنا لكل امرئ كثير الصلاة براه الصيام
    4- سحاب الجنة:
    قال كثير بن مرة: بلغنا إن من المزيد إن تمر السحابة بأهل الجنة فتقول: بم تحبون إن أمطركم فلا يتمنون شيئا إلا و أمطروه قال كثير: والله لئن أشهدني الله هذا الموقف لأطلبن إليها إن تمطرني بالحور العين.
    ونحن ندعوا الله أن نرزق هذا المطر ،وان يظلنا هذا السحاب ، لأننا نحسن الظن بالله فنحسن العمل ،ومن هذه صفته فليشغل نفسه اليوم في أي نوع من المطر يتمناه .
    لطيفة
    أخي الحبيب..

    الدار جنة عدن عن عملت بما بما يرضي الإله وإن فرطت فالنار
    هما محلان ما للناس غيرهم فانظر لنفسك ماذا أنت تختار
    5-سعة عرض الجنة
    قال الله عز وجل (وسارعوا إلي مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين)
    وإنما ذكر العرض لأنه دائما أقصر من الطول ، فإذا كان العرض هو السموات والأرض فكيف بالطول ؟
    سمع عمير بن الخيام هذه الآية فانطلق ينشدا فرحا مسرورا:بخ بخ ،فسأله النبي صلي الله عليه الصلاة والسلام :ما الذي حملك علي قولك بخ بخ ؟ فقال:رجاء إن أكون من أهلها فقال له النبي صلي الله عليه وسلم:فأنت من أهلها.
    تلقف هذه البشري عمير فعلم أنه لم يبق بينه وبين دخول الجنة عقبة سوي إن يضرب بالسيف فيدخلها ، وكان في يده تمرات ،فتذكر إن ما في الجنة خير وأبقي ، وأن تمر الجنة احلي من تمر الدنيا، فألقي الدنيا من يده وقذف بها وراء ظهره، وقال : إنها لحياة طويلة حتى آكل هذه التمرات،وانطلق مسرعا ..قاتل ..قتل.دخلها.
    لطيفة
    قال محمد بن الحنفية
    (إن أبدانكم هذه ليس لها أثمان إلا الجنة، فلا تبيعوها إلا بها )
    6-ريح الجنة
    قال عنها رسول الله صلي الله عليه وسلم (فإن ريحها لتوجد من مسيرة خمسمائة عام).
    لئن كان عرض الجنة هو الذي أثار عمير بن الحمام فإن ريحها هي التي حركت انس بن النضر ،هذه الريح شمها أنس رضي الله عنه يوم أحد فانطلق يصيح في الناس : واها لريح الجنة.. إني لأجد ريحها خلف أحد..فهزه الشوق إلي الجنة بعد أن استنشق ريحها ولم يطق الانتظار ، وأبلي بلاء حسنا حتى استقبل بجسده العاري بضعا وثمانين ضربة بسيف أو طعنة برمح أورمية بسهم ، ولم تعرفه أخته إلا ببنانه، ليخلد الله ذكره بعد ذالك في القرآن وينزل فيه قول الله عز وجل (من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ).
    أختاه احذري
    أختاه..لن تدخلي الجنة ولن تجدي ريحها إذا كنت أحد صنفين ، عناهما رسول الله صلي الله عليه وسلم بقوله( صنفان من أهل النار لم أرهما ، قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ، ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات ، رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها ، وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا ).
    البخيل كل البخل
    قالت أم البنين: البخيل كل الخل من بخل عن نفسه بالجنة.
    7-بيوت الجنة
    (الجنة بناؤها لبنة من فضة، ولبنة من ذهب ، وملاطها المسك الأذفر ، وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت ، وتربتها الزعفران ، من يدخلها ينعم لا ييأس ، ويخلد لا يموت ، لا تبلي ثيابهم ، ولا يفني شبابهم)

    اختار لك أنا كلمة (الياقوت) واسمع في صفته التي أخبر بها النبي صلي الله عليه وسلم فقال (إن الركن والمقام ياقوتتان من ياقوت الجنة طمس الله نورهما ، ولو لم يطمس نورهما لأضاءتا مابين المشرق والمغرب).

    ..
    8-أبواب الجنة
    عدد أبوابها ثمانية لقول النبي صلي الله عليه وسلم (الجنة لها ثمانية أبواب)
    أما عن سعة هذه الأبواب فشانه شان كل ما في الجنة.. لا يخطر علي عقل بشر، قال رسول الله صلي الله عليه وسلم إن مابين مصراعين من مصاريع الجنة مسيرة أربعين سنة ، وليأتين عليها يوم وهي كظيظ من الزحام ).
    فهل نطمح أن نكون من هذا الزحام، وماذا قدمت في سبيل ذالك ؟ أين صحيفة أعمالك؟ أين دلالة إيمانك ؟عملك الصالح وحده هو المفتاح الذي تفتح به أبواب الجنة، ليست الأماني ..ليست الأحلام ..ليست كلمات اللسان ، ليس غير الأعمال فاصنع مفاتيحك من الآن ياهمام.
    الصديق يصدق
    أبو بكر الصديق رضي الله عنه أراد إن يدخل الجنة من الأبواب الثمانية، وقدم بين يدي ذالك عملا صالحا متقبلا ثم ما أراد.
    قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : (من أنفق زوجين في سبيل الله نودي من أبواب الجنة : يا عبد الله هذا خير ، من كان أهل الصلاة دعي من أبواب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دعي من باب الجهاد، ومن كان أهل الصيام دعي من باب الريان، ومن كان من أهل الصدقة دعي من باب الصدقة)
    قال أبو بكر : هل يدعي أحد من تلك الأبواب كلها: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : نعم ، وأرجوا إن تكون منهم .
    الأبواب المغلقة
    قال سالم بن عبد الله بن عمر: رأيت في المنام كأن ثمانية أبواب للجنة فتحت إلا باب واحد، فقلت: ما شأن هذا الباب؟ فقيل: هذا باب الجهاد ولم تجاهد، فأصبحت وأنا أشتري الظهر (الفرس الذي يقاتل عليه).
    9-نوم الجنة
    في الدنيا يعرف المرء معاني النصب والتعب والكد والشقاء، وهذه الكلمات لا وجود لها في قاموس الجنة حيث الراحة الأبدية فلا تعب ، والطمأنينة السرمدية فلا هم أو حزن، ولان أهل الجنة لا يتعبون فهم لا ينامون ، لان النوم إنما هو راحة المكدودين والكادحين، ولا كد هناك أو كدح.
    قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: (النوم اخو الموت ولا يموت أهل الجنة).
    10-نور الجنة
    ولأنه ليس في الجنة نوم فلا حاجة لوجود ليل، فلا ليل في الجنة، بل هي نور يعقبه نور وضياء يتلوه ضياء.
    قال القرطبي وغيره : ليس في الجنة ليل ونهار ، وليس فيها شمس ولا قمر ، وغنما هم في نور دائم أبدا، وإنما يعرفون مقدار الليل بإرخاء الحجب وإغلاق الأبواب ، ويعرفون مقدار النهار برفع الحجب وفتح الأبواب

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 14, 2018 2:30 am