الكتاب والسنة

كل شيء يكون وفق كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم


    الاحسان الي اليتامي

    شاطر
    avatar
    t1966a
    Admin

    المساهمات : 749
    تاريخ التسجيل : 01/12/2012
    العمر : 52
    الموقع : https://www.facebook.com/groups/183512361669940/

    الاحسان الي اليتامي

    مُساهمة  t1966a في الأحد يناير 28, 2018 11:11 pm

    درس الإثنين ( قافلة الدعوة) 29 1. 2018

    الإحسان إلى اليتامى

    فهل تجد أخي الحبيب في قلبك قسوة وتريد أن يُذهبها الله؟

    وهل تريد أن تكون رفيق النبي - صلى الله عليه وسلم - في الجنة؟

    هل تريد أن تكسب مئات الحسنات بعمل يسير جداً؟

    إذا أردت ذلك كله فكن لليتيم مكان والده، أحسن إليه، واقترب منه، وابتسم له، امسح رأسه، وطيب خاطره، وأدخل البسمة على روحه الظامئة؛ فإن الإحسان إلى اليتامى من أعظم البر أما سمعت ربك وهو يقول: {وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى}1، وقال - عز وجل -: {وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْيَتَامَى قُلْ إِصْلاحٌ لَهُمْ خَيْرٌ وَإِنْ تُخَالِطُوهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ}2، بل جعل الله - تعالى - الإحسان إلى اليتامى قربة من أعظم القربات، ونوعاً عظيماً من البر فقال: {لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَالْمَلائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُوا وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ}3، وأما رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقد بلغ من عنايته باليتيم أن بشَّر كافليه بأنهم رفقاؤه في جنة عرضها السموات والأرض حين قال: ((أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا))4 وأشار بالسبابة والوسطى، وفرَّج بينهما شيئاً، وقد قال ابن بطال: "حق على من سمع هذا الحديث أن يعمل به ليكون رفيق النبي - صلى الله عليه وسلم - في الجنة، ولا منزلة أفضل من ذلك".

    كما بشَّر النبي - صلى الله عليه وسلم - من أحسن إلى اليتيم ولو بمسح رأسه ابتغاء وجه الله بحسنات كثيرة حين قال: ((من مسح رأس يتيم لم يمسحه إلا لله كان له بكل شعرة مرت عليها يده حسنات، ومن أحسن إلى يتيمة أو يتيم عنده كنت أنا وهو في الجنة كهاتين))5.

    وفي الإحسان إلى اليتامى نجاة لأن الله قد جعل لكافل اليتيم من الكربات والشدائد نجاة ومخرجاً فقال: {فَلا اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْعَقَبَةُ * فَكُّ رَقَبَةٍ * أَوْ إِطْعَامٌ فِي يَوْمٍ ذِي مَسْغَبَةٍ * يَتِيماً ذَا مَقْرَبَةٍ}6، كما أن الحنو على اليتامى يذهب قسوة القلب، فقد جاء رجل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - يشكو قسوة قلبه؛ فأوصاه أن يمسح رأس اليتيم، ومدح النبي - صلى الله عليه وسلم - نساء قريش لرعايتهن اليتامى فقال: ((خير نساء ركبن الإبل نساء قريش، أحناه على يتيم في صغره، وأرعاه على زوج في ذات يده))7.

    ولما مات جعفر بن أبي طالب - رضي الله عنه - تعهد الرسول - عليه الصلاة والسلام - أولاده، وأخذهم معه إلى بيته، فلما ذكرت أمهم من يتمهم وحاجتهم قال: ((العيلة - يعني الفقر والحاجة - تخافين عليهم وأنا وليهم في الدنيا والآخرة))8.

    وأوصى الله - تعالى - بالإحسان إلى اليتيم الذي ترك له والده مالاً برعاية هذا المال، وتنميته وتثميره، وعدم الاعتداء عليه بأي صورة من الصور فقال: {وَلا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّى يَبْلُغَ أَشُدَّهُ}9، وقال: {وَلا تَقْرَبُوا مَالَ الْيَتِيمِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ حَتَّى يَبْلُغَ أَشُدَّهُ وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مسئولاً}10، ولا يمنع هذا ولي اليتيم إن كان فقيراً أن يأكل من مال اليتيم بالمعروف لقوله - تعالى -: {وَابْتَلُوا الْيَتَامَى حَتَّى إِذَا بَلَغُوا النِّكَاحَ فَإِنْ آنَسْتُمْ مِنْهُمْ رُشْداً فَادْفَعُوا إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ وَلا تَأْكُلُوهَا إِسْرَافاً وَبِدَاراً أَنْ يَكْبَرُوا وَمَنْ كَانَ غَنِيّاً فَلْيَسْتَعْفِفْ وَمَنْ كَانَ فَقِيراً فَلْيَأْكُلْ بِالْمَعْرُوفِ فَإِذَا دَفَعْتُمْ إِلَيْهِمْ أَمْوَالَهُمْ فَأَشْهِدُوا عَلَيْهِمْ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيباً}11.

    وأخيراً: فإن كفالة اليتيم طريق إلى الجنة قصير كما قال الله - عز وجل -: {وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً * إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلا شُكُوراً * إِنَّا نَخَافُ مِنْ رَبِّنَا يَوْماً عَبُوساً قَمْطَرِيراً * فَوَقَاهُمُ اللَّهُ شَرَّ ذَلِكَ الْيَوْمِ وَلَقَّاهُمْ نَضْرَةً وَسُرُوراً * وَجَزَاهُمْ بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيراً}12.
    المراجع
    1 النساء من الآية36.

    2 البقرة من الآية220.

    3 البقرة (177).

    4 رواه البخاري برقم (5304).

    5 رواه أحمد برقم (21649)، وقال الألباني: في مشكاة المصابيح برقم (4974) لم تتم دراسته.

    6 البلد (11-15).

    7 رواه البخاري برقم (5082).

    8 رواه أحمد برقم (1753)، وصححه الألباني في فقه السيرة برقم (370).

    9 الأنعام من الآية 152.

    10 الإسراء (34).

    11 النساء (6).

    12 الإنسان (8-12)
    فضيلة الشيخ طاهر ابو المجد مدير عام وكبير أئمة شبرا الخيمة شرق

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 15, 2018 7:54 pm