الكتاب والسنة

كل شيء يكون وفق كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم


    التبكير الى صلاة الجمعة

    شاطر
    avatar
    t1966a
    Admin

    المساهمات : 716
    تاريخ التسجيل : 01/12/2012
    العمر : 52
    الموقع : https://www.facebook.com/groups/183512361669940/

    التبكير الى صلاة الجمعة

    مُساهمة  t1966a في الخميس نوفمبر 03, 2016 12:31 pm

    سفير الاوقاف المصرية الى بلاد الشلاتين
    فضيلة لشيخ طاهر ابو المجد كبير ائمة وزارة الاوقاف
    درس اليوم الخميس ٣ ١ ١ ٢٠١٦ تحت عنوان
    التبكير إلي الجمعة :
    درس اليالتبكير إلي الجمعة : إلي الجمعة :
    فيستحب التبكير إلى الجمعة لحديث أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " من اغتسل يوم الجمعة غسل الجنابة ثم راح فكأنما قرب بدنة ، و من راح في الساعة الثانية فكأنما قرب بقرة ، و من راح في الساعة الثالثة فكأنما قرب كبشاً أقرن ، و من راح في الساعة الرابعة فكأنما قرب دجاجة ، و من راح في الساعة الخامسة فكأنما قرب بيضة ، فإذا خرج الإمام حضرت الملائكة يستمعون الذكر " (1).
    قال ابن القيم في توجيه اختصاص الجمعة بذلك : أنه لما كان في الأسبوع كالعيد في العام ، و كان العيد مشتملاً علي صلاة و قربان ، و كان يوم الجمعة يومَ صلاة ، فجعل الله سبحانه التعجيل فيه إلي المسجد بدلاً من القربان و قائماً مقامه ، فيجتمع للرائح فيه إلي المسجد الصلاة و القربان .
    و قد دل الحديث علي استحباب التبكير إلي الجمعة في الساعة الأولى ، و قد اختلف الفقهاء في هذه الساعة علي ثلاثة أقوال ، ذكرها النووي في شرح المهذب، قال :
    الأول : الصحيح عند المصنف و الأكثرين : من طلوع الفجر .
    و الثاني : من طلوع الشمس . و به قطع المصنف في التنبيه ، و ينكر عليه الجزم به .
    و الثالث : أن الساعات هنا لحظات لطيفة بعد الزوال ، و اختاره القاضي حسين و إمام الحرمين و غيرهما من الخراسانيين و هو مذهب مالك

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يوليو 21, 2018 1:11 pm