الكتاب والسنة

كل شيء يكون وفق كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم


    غضب عالمي ..من إلغاء الإسلام وهدم المساجد في أنجولا

    شاطر
    avatar
    t1966a
    Admin

    المساهمات : 717
    تاريخ التسجيل : 01/12/2012
    العمر : 52
    الموقع : https://www.facebook.com/groups/183512361669940/

    غضب عالمي ..من إلغاء الإسلام وهدم المساجد في أنجولا

    مُساهمة  t1966a في الأربعاء نوفمبر 27, 2013 12:10 am

    غضب عالمي ..من إلغاء الإسلام وهدم المساجد في أنجولا
    الأزهر يدين .. المفتي: عنصرية واستفزاز .. مطالب عربية بقطع العلاقات

    أعرب علماء وشيوخ الأزهر الشريف عن استنكارهم وإدانتهم لقرار الحكومة الأنجولية الغاء الديانة الإسلامية من بلادهم وهدم المساجد واعتبار المسلمين طائفية غير مرحب بها. ومنع ممارسة شعائر الإسلام في البلاد والنظر في قانون حرية الأديان. كما أدانت مصادر دبلوماسية عربية تصريحات وزيرة الثقافة الأنجولية فطالبت بقطع العلاقات الدبلوماسية واتخاذ قرارات حازمة تجاه الحكومة الأنجولية.
    طالب الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الحكومة الأنجولية بتوضيح الأمر وتحديد موقفها. كما دعا إلي التعامل مع الموقف بعقلانية بعيداً عن ردود الأفعال التي تزيد الأمور تعقيداً. وناشد المنظمات الإسلامية وخاصة منظمة التعاون الإسلامي ارسال لجنة لتقصي الحقائق والأوضاع الخاصة بالمواطنين المسلمين واطلاع الحكومة الأنجولية علي حقيقة الدين الإسلامي النابذة للعنف والتطرف. كما دعا مسلمي أنجولا لأن يكونوا دعاة سلام وأمن وأخوة وطنية.. وصرح د. محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بأن الوزارة مع استنكارها لما حدث ستتواصل مع الجهات المعنية لمنع مثل هذه التصرفات العدوانية علي المسلمين هناك وتكثيف البعثات الدعوية والحوارية مع الأنجوليين لتوضيح حقيقة الاسلام.. ورأي د. شوقي علام مفتي الجمهورية ان هذا الاجراء يعبر عن روح ضيقة غير متسامحة. ويمثل استفزازا لأكثر من مليار ونصف المليار مسلم في العالم. فضلا عن أنه يعبر عن عنصرية وتطرف وتحريض ضد المسلمين.. صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية بأن مصر تتابع بقلق التقارير الصحفية الخاصة باتخاذ الحكومة الأنجولية إجراءات تمس حرية العبادة وتقيد بناء المساجد. مضيفاً أننا طلبنا من السفارة المصرية في أنجولا سرعة التحقق من دقة هذه التقارير الإعلامية لاستيفاء المعلومات والتأكد منها.. وأكد المتحدث أنه في حالة التأكد من صحة هذه التقارير. فإن ذلك سيمثل مصدر قلق وانزعاج شديدين بالنسبة لمصر.


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يوليو 22, 2018 1:19 am